النصيحة الذهبية

    شاطر
    avatar
    meka
    عضو سوبر
    عضو سوبر

    ذكر
    عدد الرسائل : 891
    العمر : 30
    Localisation : Cairo
    Emploi : Student
    تاريخ التسجيل : 07/12/2007

    النصيحة الذهبية

    مُساهمة من طرف meka في الأربعاء يوليو 09, 2008 9:01 pm

    النصيحة الذهبية
    قصة حقيقية

    كان كارلوس يعيش في نيويورك و بدأ شرب الخمر في السادسة عشر من عمره ، لأن هذا ما كانوا يدعونه ( الرجولة المبكرة ) ، فقد كان الذي يرفض شرب الخمر يسمونه ( الـBaby )
    و قد أدى ذلك إلي خسارة تلو الأخرى ، فعندما بلغ 23 سنة كان لديه زوجة وطفلة ، لكن زوجته هجرته وأخذت الطفلة معها ، بعد أن أصبح سيئ السير والسلوك ، فاشلا في عمله.
    و عندما أتصل كارلوس بزوجته ، ردت حماته عليه بقسوة وسخرية ، فاحتدم الغيظ والغضب داخله وتصاعد كبركان حتى قرر أن يرتكب الجريمة البشعة ، يقتل زوجته وابنته وحماته.
    لذا قرر أن يدخل الحانة ويأخذ جرعة كبيرة من الخمر ، أعتقد أنها ستعطيه القوة اللازمة للقيام بهذا العمل الإجرامي.
    و هذه قصته كما يرويها بنفسه :
    في 24 إبريل عام 1947 ، دخلت الحانة و الشر يتطاير من عيني ، فوقع بصري على شخص هادئ ، تأملت في وجهه ، إنه بيتر صديق الطفولة و زميلي في الشر ، لم أكن قد رأيته من أيام المدرسة ، كنت أكرهه عندما يجذب حوله أصدقاء الشر فيتركوني وحدي ، فأبتدعت فكرة أشر لأجذب الأصدقاء منه ، لكني اندهشت من منظره النظيف الأنيق ووجهه الذي يشع نورا وسلاما.
    و في الحال ، عندما تلاقت نظراتــنا ، قـام وقبلني بـحرارة شديـــدة ، فـقلت له ســاخرا : ما هذا ؟ هل تشرب القهوة بدلا من الخمر اللذيذ الذي يعطينا القوة أيها الـBaby ؟
    أما هو فأجابني بابتسامة هادئة : لقد تركت الخمر منذ سنة ، هل تريد أن تقلع عنها مثلي ؟
    نظرت لنفسي ، مظهري ، حالي…… و قلت له بيأس شديد : لا فائدة ، فقد حاولت آلاف المرات.
    قال لي بيتر : سأنـتظرك غدا عند بـــاب الكـنيسة الساعة 7 مساءا ، قلت له : ( لا تنتظر ، فأنا لا أهتم بالدين ) وودعته وانصرفت دون أن أشرب خمرا ، عدت للبيت و أنا أحاول أن أبعد عن مخيلتي هذا الضوء المشع من عينيه ، السلام الهادي على وجهه.
    كانت زجاجة الخمر أمامي على المائدة ، لكنها فقدت سحرها بالنسبة لي ، لا أعرف لماذا ؟
    في اليوم الثاني ، قادتني قدماي للكنيسة ، وفي الطريق وجدت أمامي الحانة التي أتردد عليها يوميا و كأنها مجال مغناطيسي يحاول اجتذابي ، لكني تذكرت نصيحة بيتر الذهبية حين قال لي : حينما تقترب من حانة ، صلي قائلا : ( يارب أرجوك أن تنقذني من هذا المكان ) ثم أسرع بالابتعاد عن هذا المكان بكل قوتك.
    أخذت أجري وأجري بكل ما أملك من قوة حتى ذهبت للكنيسة ، لكني وجدت باب الكنيسة مغلقا ، حزنت بشدة وعاتبت الله : ( لماذا تغلق بابك في وجهي ؟ ) ثـم تـذكرت كم من مـرة أغلقت باب قلبي لنـداء إلـهي ، فبـكيت بشــدة وقـلت له : يا ربي ، لا تغلق باب رحمتك في وجهي أبدا..........
    و في الحال ، وجدت بيتر بجانبي يقول لي : ( ليس هذا باب الكنيسة بل الباب الذي يليه يا صديقي ) ، دخلت معه الكنيسة في سعادة غامرة و ظللت أبكي كطفل صغير ، شعرت بعد ذلك إن الله يقول لي : ( ستعود بقوة أعظم )
    و من يومها لم أذق الخمر و عادت إلي زوجتي و طفلتي ، حينما شعرت هي بالتغيير الذي طرأ علي.
    و في كل مرة يحاول عدو الخير تذكرتي بحياتي الماضية ، أتذكر النصيحة الذهبية : حينما تحاصرك الخطية ، أطلب معونة الله ، ثم أسرع بالابتعاد عن هذا المكان بكل قوتك.


    ليتك تجرب هذه النصيحة الذهبية حينما تجد نفسك مستعبدا لشيء معين لا تستطيع الفكاك منه.
    اما الشهوات الشبابية فاهرب منها و اتبع البر و الايمان و المحبة و السلام ( 2تي 2 : 22 )
    منقول


    _________________

    ثق.. ان الذي اختار لك أول الطريق...
    لن يتركك في منتصفه
    البابا كيرلس السادس
    avatar
    kosta
    عضو ماسى
    عضو ماسى

    ذكر
    عدد الرسائل : 2229
    العمر : 30
    Emploi : engineering
    تاريخ التسجيل : 08/05/2007

    رد: النصيحة الذهبية

    مُساهمة من طرف kosta في الأربعاء يوليو 09, 2008 11:33 pm

    دي فعلا نصيحة ذهية ربنا يعوضك يا مايكل بجد قصة في الجون
    بجد ياريت كلنا نسمع لصوت ربنا اللي بيسئل علينا كلنا و بينادينا كلن
    ا


    _________________

    نفسي السنين تعود و ميكنش ليه وجود


    avatar
    vero
    عضو سوبر
    عضو سوبر

    انثى
    عدد الرسائل : 726
    العمر : 29
    Emploi : طالبة
    تاريخ التسجيل : 16/10/2007

    رد: النصيحة الذهبية

    مُساهمة من طرف vero في الأربعاء يوليو 09, 2008 11:46 pm

    فقد كان الذي يرفض شرب الخمر يسمونه ( الـBaby

    حتي هما كمان عندهم كدا مشكلته انه مكنش عنده مبدا من الاول
    بس حلوة اوي نهاية القصة انه تاب ودي اهم حاجة
    ميرسي علي القصة الجميلة دي


    _________________


    ربي لست ادري ما تحمله لي الايام لكن سيدي الحبيب يكفيني شيئا واحدا ثقتي انك معي تعتني بي وتحارب عني (القديس اغسطينوس)




      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 22, 2019 5:15 pm